الاثنين، 7 يوليو 2014

متى نحقق الاستقلال الفكري؟

من المعروف أن من طبيعة الانسان أن يكون قابلا للتأثر والتأثير في إطار بيئته الاجتماعية، بما فيها من أفكار ورؤى وتوجهات، ولكنه في الوقت نفسه مطالب حين يبلغ النضج الفكري أن يعرف نوعا من الاستقلال بحيث لا يظل في تبعية عمياء لاتجاه فكري معين دون وضعه في محك الواقع؛ وما نشاهده في الساحة الفكرية  يدعونا إلى التساؤل عن مدى قدرة مفكرينا على التحرر من التبعية الفكرية مع الاحتفاظ بانتماءاتهم.

يوم دراسي حول "الأسس المنهجية لثقافة السلم عند معالي العلامة الشيخ عبد الله بن بيه حاجة لتعزيز التعايش السلمي في السنغال"

من اليمين: سام بوسو ، د عبد الحميد عشاق،  بروفسور إبراهيم تيوب، د خليفة مبارك الظاهري  نظم منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلم...