الأحد، 27 سبتمبر، 2015

تأملات في حوادث مكة !

من الطبيعي أن تعتري المسلمين مشاعر مختلفة تجاه الحوادث المؤلمة الطارئة في موسم الحج لهذه السنة والتي أودت بحياة المئات من الحجاج بصورة رهيبة،(جعلهم الله في عداد الشهداء) فقد تنوعت المشاعر بين الحزن والغضب والاستسلام لقضاء الله وقدره، ومن الطبيعي أيضاً أن تتعدد ردود أفعال الدول التي أصيبت رعاياها في الحادثتين بين تفهّم موقف السلطات السعودية وبين اتهامها بارتكاب أخطاء تنظيمية وتحميلها مسئولية ما وقع.

الشيخ عبد الأحد... خليفة القادة!

إن شيخنا عبد الأحد امباكي (١٩١٤م-١٩٨٩م) الخليفة الثالث للشيخ أحمد بمب  رضي الله عنهما  كان يتميز بصفته قائدا مُحنَّكا جريئا بعيدَ الرؤية...